أثير – جميلة العبرية

تتواصل الجهود في الولايات المتأثرة بعد انحسار منخفض المطير وتلاشيه، ووضوح التأثيرات على بعض القطاعات.

وفي محافظة شمال الباطنة قال الدكتور خالد الخوالدي مدير دائرة التواصل والإعلام في مكتب المحافظ بأن جهود البلديات كبير في متابعة التأثيرات قبل المنخفض وبعده، وكذلك هناك جهود مبذولة من قبل المواطنين في تكاتف مجتمعي وتلاحم وطني يعيد نفسه مع كل حالة مدارية.

وأشار إلى أن عددًا من المسؤولين من وزراء ووكلاء ومديرين في قطاعات النقل والإسكان والخدمات العامة والمناقصات قاموا اليوم بزيارات إلى ولايات المحافظة للاطلاع على التأثيرات ورصد حجم الأضرار وإيجاد الحلول لها، حيث يتضح بأن قطاع الطرق هو الأكثر تضررًا، ومن ذلك طريق وادي الحواسنة وطريق بني عمر والطريق البحري بصحار.

وأوضح بأن أضرار المواطنين تركزت على دخول مياه الأودية في بيوتهم مخلفةً ترسبات طينية بالإضافة إلى تضرر مركباتهم. كما تضررت بعض المشروعات الخاصة بالمواطنين، وتأثرت مزارعهم، بالإضافة إلى نفوق عدد من المواشي.

وأكد بأن المواطنين أطلقوا مبادرات لتنظيف البيوت المتأثرة، بدأوا بها من اليوم وستستمر في الأيام المقبلة.

Powered by the Echo RSS Plugin by CodeRevolution.